اخر الاخبار

السبت، 23 نوفمبر 2019

فخ قناة الجزيره


عصب الشارع
صفاء الفحل

               فخ قناة الجزيرة

         وقع مجموعة من قوي الحرية والتغير وهم خالد عمر ووجدي صالح واسماعيل التاج في فخ قناة الجزيرة التي حاولت الحديث عن اجندتها وصراعها مع السعودية والامارات من خلال برنامج مباشر عن الثلاثة اشهر الاولى من عمر الحكومة الانتقالية                
       جمعت قناة الجزيرة مجموعة من الناشطين اغلبهم من كيزان العهد السابق واملت عليهم بعض الاسئلة بطريقة واضحة لاحراج اعضاء الحرية والتغير المشاركين رغم تماسك الاعضاء واجابتهم الواضحه ورغم الاسئلة التعسفية التي كان يطرحها مقدم البرنامج ومقاطعته المستمرة للمتحدثين لاثبات وجهة نظرة المعده مسبقا فخرج البرنامج بصورة باهتة هزيلة ولايرقي لمستوى تلك القناة واسعة المشاهدة ولا لحياديتها المعلنة

     انا لاعلم كيف تم الاعداد لهذا البرنامج ولا حتى لعملية التصويت التي قامت بها بها للقناة واعلنت من خلالها ان 70./. من الشعب السوداني غير راضي عن اداء الحكومة خلال المرحلة الماضية وهذا الامر غير صحيح فالواضح ان الحكومة تسارع الخطى للحاق بكثير من الملفات والمشاكل التي ورثتها من النظام السابق

             عموما لم يقدم البرنامج شئا من هدفه المعلن بل كان محاولة واضحه للصيد في الماء العكر مع وجود العديد من الاشياء المعلقة التي لم يسعف الحكومة الوقت الكافي لمعالجتها وحاول البرنامج اظهارها كعيب جوهري للحكومة الحالية

   واخيرا نامل ان تلتزم قناة الجزيرة التي وقفنا جميعا لاعادة فتح مكتبها بالخرطوم ايمانا منا بضرورة حرية الاعلام في ظل الديمقراطية والشفافية التي تنادي بها الثورة ولاعضاء الحرية ان تلتزم الحيادية في تعاملها مع الاحداث في السودان وان تبعد اجندتها من خلال تناول تلك الاحداث ولاعضاء قوي الحرية  والتغير الذين شاركوا في البرنامج لقد وقعتم في الفخ وعليكم  دراسة كيفية مشاركتكم في البرامج المباشرة خاصة للقنوات الخارجية قبل المشاركة فيها باريحية دون فهم ابعادها مستقبلا
التعليقات

هناك تعليق واحد:

  1. بالعكس الاسئلة كانت مشروعة وتدور في اذهان الكثير من السودانيين، وغير ذلك هذا عهد لابد من الشفافية ان تكون حاضرة فيه، لماذا نخاف من الاسئلة؟

    ردحذف

Adbox