اخر الاخبار

السبت، 23 نوفمبر 2019

الموعد - الجزء التاسع

الموعد الجزء التاسع  - فاطمة ابوزيد
‏احسست بدوار.. كل شيء يدور حولي .. بابا .. امجد ابوهم ؟؟.. يا رب صبرني ... مفاجأة لم اتوقعها ابدا ..صدمة كبيرة .. احلامي بذالك الفارس المهذب ذهبت بلا عودة .. .. اصبحت اتحسس الطاولة .. علي اصل بسلامه للكرسي .. كاد يغشا علي من هول الصدمة .. ايقظني من تلك الافكار القاتلة رنين الهاتف .. تمالكت نفسي مجيبه .. مكتب هاني البخيتي ..كيف اقدر اخدمك ..
اجاب الطرف الاخر .. هاني معاك يا فاتن .. صباح الخير مبروك لصحبتك وعقبالك كدا .. فاتن لو سمحتي امل عندي هاتي اوراق الشركة والحسابات عشان نراجعها معاها .. اجبته .. صباح النور استاذ هاني .. الله يبارك فيك .. دقايق وتكون عندك .. اغلقت الخط .. تجرعت القليل من الماء علي اتمالك اعصابي .. حدثت نفسي
استغفر الله العظيم واتوب اليه .. ايه الصدمة دي مع الصباح .. ربنا يعوضني .. لكن انا استاهل عشان تاني اقعد احلم في زول مابعرفو .. شلاقه بس اخ يا قلبي ...
حملت اوراقي وتوجهت لمكتب الاستاذ هاني طرقت الباب ودخلت ..السلام عليكم .. مرحبا مدام امل كيفك ؟؟.. استاذ هاني كيفك ؟؟.
امل: فاتن ازيك مبروك ليكم وعقبالك كدا قريب ..
الاستاذ هاني : مبروك يا فاتن وعقبالك كدا طبعا اكيد حتعزمينا .. مش كدا
اجبتهم .. الله يبارك فيكم طبعا اكيد معزومين ..
وانا اسلم الاوراق فتح الباب من خلفي الاستاذ امجد .. تمنيت ان لا يأتي ابدا .. في تلك اللحظة احسست ان الارض تهتزمن تحتي وانا لا استطيع انا اقف عليها .. استأذنت مسرعة للخارج .. وانا على اعتاب الباب سمعت مدام امل تقول .. والله بجد زي ما قلت بالضبط البنت دي جميله .. اوعك تضيعها من يدك ..
خرجت مسرعة الى مكتبي لان لا احتمل ان اسمع صدمة اخرى اخاطب نفسي
.. جميلة ؟؟ ... ما تضيعها من يدك ..؟؟ من المخاطب هنا .. استاذ امجد ؟؟ مستحيل دا زوجها .. يعني الاستاذ هاني ..؟؟.. يا ربي .. ايه البيحصل اليوم دا ما حاقدر اتحمل اكتر ..
دخلت مكتبي اغلقت الباب خلفي جيدا .. ابحث عن هاتفي وبصعوبه وجدته .. اريد الاتصال بشخص من هول الصدمات نسيت من يكون .. اااه نعم اسراء ..
يرن الهاتف ..
اسراء :توتا طبعا بالغتي تنسي الحاجات هسى البرجعها منو يعني مش عارفاني ما قاعدة اطلع السوق؟؟.. قاطعتها ..
اسراء اسمعيني هسى انا في مصيبه ما فاضية للحاجات دي اسمعيني عليك الله ..
اسراء ..توتا مالك مصيبة شنو بسم الله ؟؟؟امس كنتي كويسة .. اخبرتها بما حدث امامي وما سمعته من خلفي وما اشعر به من صدمة ..
اسراء ..واي واي ..توتا .. كذابة .. توتا انتي ما جاده .. امجد معرس وعندو اولاد .. ياخيبتك يا توتا .. وانتي ماسألتي ابدا قبل كدا ؟؟..يعني فارسك المهزب طلع معرس .. واي راسي داير يطق ..
اجبتها .. وانا اقول شنو صدقيني ماقادره اوقف ع طولي ...أنا شكلي حستأذن واطلع ..
اسراء .. ما يكون يا توتا هاني دا بتاع الكروت .. مش قلتا ليك من زمان الود دا مكسر انتي ما بتسمعي كلامي ..
اجبتها .. يكسر راسك دا الراجل شفتي مرتين عرفتي كيف مكسر ..؟؟.. عليك الله يا سوسو انا خلاص ماقادره افكر ارحميني من تحليلاتك دي ..
....اسراء.. طيب هدي اعصابك استاذني وتعالي نقعد نتفاهم براحه .. نتلاقه برا احسن عشان ناخد راحتنا في الكلام ..
اجبتها طيب بستأذن ونتلاقه في الكوفي القريب من البيت ..مع السلامة .. اغلقت الهاتف وارجعته الى حقيبتي .. اردت ان اضع حقيبتي جانب الكمبيوتر ..
ماهذا ؟؟ .. بطاقه اخرى .. اخذتها مسرعة .. فتحتها .. المكتب بدونك لا يطاق وكأن الشمس قد اشرقت بعودتك .. رجاء لا تحرمينا طلتك ..اشتقتا ليك ..
..الموعد الجزء التاسع ...     ‎#sweet

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox