اخر الاخبار

الأحد، 17 نوفمبر 2019

يوم مميز - الفصل الثاني - اسراء سليمان

يوم مميز-الفصل الثاني 
_مررت بجوار مبنى لفت إنتباهي طريقة التصميم والتنسيق كل شيء به كان مُميز ، أخذتُ عِدة لقطات للمنزل بوضعيات مُختلفة للإحتفاظ بها ، قُمت بنشر صورهِ على صفحتي أرفقتها قائل "عندما يُبدع المُهندس" سُرعان ما إنهالت التعاليق منهم من سألني عن مكان ذلك المبنى و أرفقت له العِنوان ، و واصلت في عملي إلتقطت بعض من الأماكن التي تُثير إعجابي ، مرت بجواري فتاة في مُقبل العِشرينات قصيرة ترتدي عباءة سوداء تعرض لها بعض الفِتيان محاولةٌ في إيذاؤها هرولت للدافع عنها تعاركت معهم حتى إنتهى عِراكنا بهروبهم وكُسرت الكاميرا ، بينما ركضت البنت بعيداً ، رفعت ألة التصوير وإتجهت صوب المنزل ، إلتقيت بِوالدي عند البوابة انكسر تفكيري بصوتهِ الذي بدأ يعلى عند رؤيته تهتُك الكاميرا صاح كثيرا أخبرته بأنها أفلتت مني يدي ولكنهُ واصل تبويخهِ لي ، رغم عدم رغبتي بهذا المهنة وفقري لحب موهبة التصوير إلا إنها كانت مصدر دخلي لذلك انزعجت من فقداني لها. _"الخسران لا يعني النهاية ، خسارتك تعني خوضك نِصف المعركة ، قد تكون خسارتك لشيء سبب في الحصول على ما كنت تبتغيه ، أحياناً قد تكون الخسارة نجاح".
التعليقات

هناك تعليق واحد:

Adbox