اخر الاخبار

السبت، 4 أبريل 2020

تعقيباً على حملة (#القومه_للوطن) / بقلم / أحمد محمد بابكر


لاشك ان المتتبع للحال السوداني اليوم يرى بأم عينيه الحال الاقتصادي الذي ورثناه من منظومة بالية اوصلت الحال الى ماهو عليه حتى الان من سوء في الاوضاع المعيشية والغلاء المتزايد يوما بعد يوم وارتفاع في كافة السلع والمتطلبات الحياتية التي يحتاج اليها الانسان البسيط ....

ولكن!!!

لربما المبادرة التي اطلقها معالي رئيس الوزراء لجمع التبرعات والمساهمة في انعاش خزينة الدولة بطريقة التبرع لصالح السودان ومناشدته بالهبة لها اراها من منظور شخصي انها فرصة طيبة جدا لتتوحد افئدة الشعب الثائر من جديد واطلاق عنان روح التسابق في مساعدة الناس ، والعالم اجمع في هذه الاوقات يعاني من متوالية الازمات والتغيرات الصحية والاقتصادية التي وصلت حتى لاقوى الدول والمهيئة لمجابهة كل التحديات فما بالك عزيزي القارئ بحال بلادنا الذي يرثى له....

في هذه الاوقات لم ينفك سقطاء النظام البائد وابواقهم التي تنفخ الكير في كل فج من السخرية من المبادرة وكانما هذا الحال الذي نحن فيه لم يكونوا هم السبب فيه وكأن سلعتهم التي كانوا يتاجرون بها( دينيا) ويخادعون بها الناس قد ربحت !!!

هذه النفرة  هي فرصة لتجديد اعتصامنا بحب هذا الوطن وتأكيدا على وحدة الصف وهوى التراب السوادني الغالي الذي قدمنا له شهداء نسأل الله لهم القبول والرحمة من اجل كرامة السودانيين فوق كل ارض وتحت اي سماء...

#مدونه_الاتحاد

#اتحاد_مغردي_السودان




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox