اخر الاخبار

الجمعة، 29 مايو 2020

النوبه و اعداد أخرى من المقتولين أحياء

‏الاتجاه الخامس..
د/كمال الشريف....

    النوبه    .   .  واعداد  اخري  . من  المقتولين   احياء.....
.
النوبه في السودان  اهل  حضاره  وسلطه وقوة  ومعمار  وثقافة  ديانات  تحترم بعض البعض  ..
لاخلافات بين النوبه انفسهم  الا تلك التي زرعها  تجار الحرب والدين في ربع قرن مضي
وللنوبه  علماء  ورجال  تعرفهم افريفيا والعالم اجمع  وايضا  بدات  معالم  حضارة  نوبه السودان في الجبال  وعلي النيل  حضارة تعايش سلمي في تاريخ السودان. الماض والحاضر والمستقبل
لكنها ثقافة  وتجارة الحرب والدين  تفرز  ماتشاء  علي كل  اهل الارض  وتستثمر  في الاقليات  ان صح التعبير  او اهل الثقافات المتعدده حتي تخلق  بؤر  حرب  ومهرجانات مذابح   فتحت شركاتها  ومنظماتها  وتعيد ترتيب ارباجها  علي  جهل  وقتل  وتهجير  واغتصاب  لجماعة من الناس  اهل ديارهم  وهذا  ماحصل للنوبه  في  العامين  الماضيين  تنيجة متاجرات مازالت تستمر حتي بعد الثوره..
  وجاءت علي  اميلي  رسالة لتوصل  للامم المتحده  ولحكومة الانتقال  وللراي العام السوداني...
انها ارقام.....  وحقائق..
..
دكتور كمال الشريف..
تحية محبة وسلام
اليكم  هذا التقرير  بتفسيراته..

يكفي هذا ..

لدينا أكثر من 8.000 نازح من أهلنا النوبة خلال شهر أبريل ومايو 2020 وحدة، وحصيلة هذة المعاناة هي كالأتي:-
النازحين والمشردين بكادوقلي بعدد 3620 بمدرسة الهجرة وعدد 39 اسرة بالكويك ، واكثر من 650 شخص نزوح داخل احياء كادوقلي (يصعب الحصر) حاليا، وهناك ضحايا من قبائل اخري في نفس الحالة السيئة.
اما بولاية كسلا يبلغ العدد 3.950 بمدرسة الحامية فضلا عن عدد المعتقلين بالسجون والطرحين بالمستشفيات والمنازل من المصابين نتيجة للإستهداف الممنهج الذي تعرض له اهلنا طوال هذا الشهر.
هذا العدد الضخم جدا من أهلنا النارحين يتطلب الإستجابة الفورية للمناشدات الانسانية الاي اطلقت في بحر هذا الاسبوع والماضي وتوفير هذة الاحتياحات الانسانية ليس منه من احد بل هو واجب علي جميع المؤسسات الحكومية والاهلية والاشخاص وخلافة.
 اما الناحية الاخري فلابدان تعمل القوي الحية بجبال النوبة (السياسية والثورية والمدنية) للعمل بشكل جاد للمعالجة الفورية لوقف تكرار حوادث العنف القبلي الذي يستهدف النوبة كاثنية الذي ظل أفرز واقع النزوح والتشرد الحالي ومنذ سنوات وبمختلف فترات الحكومات التي تعاقبت علي الحكم بالسودان.
أن الأوان للمكاشفة والعمل بجدية لحسم أسباب نزوح النوبة المتكرر بصورة جزرية، ومخاطبة الاسباب من جزورها ومواجهة المتسببن بشراسة ووضوح كامل ومحاسبتهم والتحوط الكامل لامكانية حدوث مثل هذا الاستهداف الذي قد يولد عدد اخر من النازحين لطالما ان الاسباب التي شردت هذا العديد موجودة..
تحياتي
  انور  مورنو..
..
كلام مني..
النوبه  يعملون في صمت وهدوء وامان من اجل السودان  ومن اجل حضارتهم الخاصة  دون تطرف
ارجو  مراعاة انههم جزء اصلي من  اهل السودان
..كمال شريف

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox