اخر الاخبار

الثلاثاء، 30 يونيو 2020

مذكرات ولد في ظلام الظلم وعاش حتئ نور الثورة

مذكرات
ولد في ظلام الظلم وعاش حتئ نور الثورة



‏البدايه كانت عندما نشأت في بيت فيه اسلاميين ويساريين. 
تخيل تكون شافع صغير يتلبو ليك ناس جهاز أمن نميري عشان في اجتماع بتاع اسلاميين في البيت ودق وكواريك وتهديد بالسلاح وكتب الجبهه الاسلاميه وكتب اشتراكيه لخبطه كدا من الامور عجيبه. 
بعدها اخدنا هدنة فترة الصادق المهدي ٤ سنه الديمقراطيه الاخيره برضو كنا عاشيين مراره الفقد والاعتقالات عندي اخوي الكبير البكر الله يرحمه فقدناه سنه ٧٩ تخيل يا مؤمن انك تبدا حياه بالشكل دا. 
كانو ناس الحله بعملو ليهو الف حساب زول كان ضخم وبلعب حديد وبدق اي زول شفاتى نحن كنا عاشين على حسو اخون ركس اي زول بعمل لينا حساب فجأة اختفى وانا ابن ال٩ سنوات خرج ولم يعد عشان على كدا حتى سنه ٩١ فجأة ومن غير اي مقدمات وقفت حافله ١٤ راكب فيها سودانين وباكستان وافغان ملتحين ضخام البنيه تبدوا على اشكالهم قسوه الحياه دخلو البيت وبلغونا باستشهاد اخونا ركس في أفغانستان سنه ٨٩ في معركه قرب العاصمه كابول حكو لينا من طلع من السودان الى السعوديه برفقه اسامه بن لادن .
الحرب بين روسيا الإتحاد السوفيتي سابقا وأفغانستان. 
له الرحمه والمغفرة. 
توالت الأحداث حيث سمعنا بقدوم اسامه الى الخرطوم حاولنا جاهدين ان نقابله وفعلنا ومن المثير للدهشة كان معاه في ذلك اليوم خاشقجى في لقاء صحفى سري لانو فيما بعد اتضح انو ال٣ كانو اصدقاء اخوي اسامه جمال.
بعدها سمعنا ب الترابى قالو باع كارلوس وعايز يبيع أسامه. 
وبعدها انقطعت الأخبار عنهم عملنا عزاء لاخوي ركس رحمه الله وسط تكتم وخوف. 
اكتفي اليوم بهذا القدر. 
ولك أن تعيش معى كيف تنشاء في بيت لم يعش حياه هادئه. 
حفظكم الله ورعاكم وستر عليكم ويارب مافي زول فيكم يعيش جزء من العشته

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox