اخر الاخبار

الجمعة، 10 يوليو 2020

ماذا يدور في تمبول

عصب الشارع
صفاء الفحل

ماذا يدور في تمبول

لا علاقة لي بمنطقة تمبول ولا أعرف أحدآ فيها وأتعامل معهم ك(أهل) في هذا الوطن العريض ولكن بمتابعتي لما يدور هناك أحلل الأمر ب(صاحب العقل يميز) فلأ يعقل أن يكون الضابط الاداري بالمحلية علي صواب بينما كل سكان المحلية علي خطأ من مجرايات الأحداث التي  أتابعها عبر الجدل الدائر هناك

ومجمل الحدث أن لجان المقاومة بمحلية تمبول قد طلبت من الضابط الإداري  وقف الجبايات المفروضة هناك ولكنه رفض وبأصرار شديد تنفيذ ذلك (المطلب) مطالبآ لجان المقاومة بإبراز مايمنع ذلك بشكل رسمي مما قاد إلي صدام بين الطرفين حاول فيه الضابط الإداري  إثبات وجهة نظره بأستعمال السلاح الأبيض قبل أن تحتوي شرطة المنطقة الأمر

وبالعودة إلي أهم النقاط الواردة في هذه الأحداث أن لا أحد من موظفي المحلية تصدي للدفاع  عن الضابط الإداري  رغم أن الأحداث إستمرت لعدة ساعات داخل المحلية ولم يتدخل حتي المدير التنفيذي الذي كان موجودآ حتي بعد إقتياد الضابط الإداري  إلي قسم الشرطة وفتح بلاغ في مواجهته وهو الموظف لديه أو حتي من باب الزمالة لا المسئولية المباشرة

الأمر الأخر في إصرار ضابط إداري المحلية  في الإستمرار في عمليات الجباية  رغم الرفض الجماعي الواضح لذلك وهو موظف عام كان بإمكانه إيقاف العمل ورفع الأمر إلي الجهات الأعلي  (الولاية) بتقرير للتصرف حسب القانون فهذه الأموال ليس ملكًاً شخصياً له ومن حقه التوقف اذا ماصادف نوعاً من العراقيل تمنعه من اداء مهامه او إذا  لم يكن بإمكانه مواصلة العمل

الأحداث بتفاصيلها والتي يحاول البعض تسيسها والهجوم علي لجان المقاومة بالمنطقة تحمل أبعاد أخري غير معلنة و تشي بأمر غير مفهوم  يتطلب تدخل الولاية وإجراء تحقيق كامل عنها ومراجعة (تحصيل) تلك المحلية ومقارنتة بالخدمات التي تقدم للمواطن هناك بل ومراجعة تحصيل كافة محليات الولاية ومقارنتها بمستوي الخدمات التي تقدم للمواطن حتي لا يتكرر الأمر بالمحليات الأخري
..والثورة مستمرة
التعليقات

هناك تعليق واحد:

  1. الاحداث التي دارت بالمتمة بما فيها حادثة حلاقة المواطن وإدخال رأسه بالقاذورات هذه الاحداث مصنوعة وهنالك صفحات مشبوهه تحتفي بهذه الافعال وتحملها للجان المقاومة بل وصل بهم التعدي والصلف على لجان المقاومة بوصف منسوبيها بالصعاليك
    أصحى يا ترس

    ردحذف

Adbox