اخر الاخبار

الثلاثاء، 15 سبتمبر 2020

فضيحة دولية

 عصب الشارع

صفاء الفحل 


Safaa.fahal@gmail.com



      فضيحة دولية


ما حدث في سفارة السودان بمدريد فضيحة لن ينفيها  هذا  البيان الهزيل والغير مفهوم  الذي اصدرته وزارة الخارجية وكان لزاماً عليها ان توضح بالتفصيل لهذا الشعب (الجيعان ) والشبعان فقط بفضائح دبلوماسيية بالخارج ولن يجدي هذا البيان اذا لم   يخرج السيد وزير الخارجية بتصريح (مْقنع) او أن يقدم إستقالته فوراً أو أن يقال أن رفض ذلك


ونحن لم نخرج بعد من مصائب النظام السابق ومشاركته المستمرة في أعمال مشبوهة لا ناقة لنا فيها ولا جمل أورثتنا (أرتال) من المطالبات بالتعويض لأحداث لم يسمع الشعب السوداني حتي بها وكانت تدار مؤامراتها تحت الطاولة لصالح من لا ندري حتي الأن وتتم تغطيتها ببيانات كاذبة وهزيلة ونخاف أن تكون هذه أيضاً واحده من الالعيب الكيزانية التي ستدخل البلاد في دوامة جديد من صراعات الإرهاب العالمي 


والسيد وزير الخارجية أو الدولة بصورة عامة أن حاولت دفن رأسها في الرمال  كالنعام  فإن الحكومة الإسبانية التي سارعت الي تجميد تلك الحسابات حتي دون إخطار الحكومة السودانية لن تصمت  وستعلن بالشفافية الأوربية المعروفة عن الأسباب التي دعتها لذلك التجميد والذي تعلم خباياه بكل تأكيد فهي لا تعمل وحدها وهناك العديد من مخابرات دول العالم تقف خلف التقصي والبحث حول هذا الأمر وستكشف تفاصيل هذه الحسابات رغبنا أم ابينا


ونحن لا نري سبباً  وراء هذا البيان الغريب  فالحقيقة وراء تلك التحويلات المريبة ستظهر عاجلاً أو اجلاً ونخاف أن يتم ذلك  بعد أن يتلطخ إسم الوطن بوحل الفضيحة واخيراً وقبل حدوث ذلك أن تستفسر سفارتنا بمدريد حول مانشر وان تجري تحقيقاً كاملاً حول الأمر وان تسارع بسحب السفير السوداني من مدريد وتعلن بأنها ستقاضي الصحيفة التي نشرت الخبر أن كان غير صحيح أو ترفع الصحيفة قضية ضد الخارجية وتثبت صدق الخبر فالأمر ليس بهذه البساطة واسم الوطن علي المحك


وهذا الأمر فتح المواجع وباب النقاش الواسع حول جدوي وجود بعثات دبلوماسية كبيرة في بعض الدول التي لاتستحق سوي بعثات دبلوماسية صغيرة فوزارة الخارجية هي ثاني أكثر مستنزف لخزينة الدولة بعد القوات النظامية وعلي الحكومة أعادت النظر في العديد من البعثات الدبلوماسية بالخارج خاصة خلال هذه الظروف المالية الصعبة التي يمر بها الوطن فنحن لا  نحتاج الكثير منها وعلينا الإستفادة من الأموال الضخمة التي تصرف عليها  .. ولك الله ياوطن

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox