اخر الاخبار

الثلاثاء، 20 أكتوبر 2020

مرض ارتفاع ضغط الدم

 ‏♦️ارتفاع ضغط الدم (القاتل الصامت)


🔴مرض ارتفاع ضغط الدم🔵

 هو الضغط العالي في الشرايين التي تنقل الدم من القلب إلى بقية الجسم، وتكون قراءة ضغط الدم متمثلة برقمين وهما ضغط الدم الانقباضي وهو ضغط الدم في الشرايين ويسمى انقباض القلب وهو يمثل الرقم العلوي، وضغط الدم الانبساطي وهو الضغط في الشرايين ويسمى انبساط القلب ويمثل الرقم السفلي، ويقاس ضغط الدم بالمليميتر الزئبقي، ويكون ضغط الدم طبيعيًا عندما تكون قراءته مابين 120/80 و129/80، ويعتبر ضغط الدم مرتفعًا إذا كان أعلى من هذه النسب.


✅هو مرض شائع يحدث عند حصول ضغط مستمر على جدران الشرايين وعلى مدى طويل.

✅عادة لا يوجد له أعراض،ولكن يمكن أن يسبب مشاكل خطيرة مثل: السكتة الدماغية، وفشل القلب والكلى.

✅إن سبب الإصابة به هو زيادة عبء العمل على القلب والأوعية الدموية.

✅يعتمد اكتشاف الإصابة به على قراءة قياسات ضغط الدم.

✅يمكن التحكم به من خلال اتباع نمط حياة صحي وأخذ الأدوية (إذا لزم الأمر).


❇️ سببان لارتفاع ضغط الدم:

🔺سبب غير معروف (جوهري أو ابتدائي).

وهو الأكثر شيوعًا؛ حيث يتطور تدريجيًّا على مدى سنوات عديدة.

🔺ارتفاع ضغط الدم الناتج عن أسباب (ثانوي).

🔹بعض مشاكل الكلى أو الهرمونات.

🔹مشاكل في الغدة الدرقية.

🔹توقف التنفس أثناء النوم

🔹وجود عيب خلقي في الأوعية الدموية منذ الولادة.

🔹تعاطي المخدرات أو الخمور..

🔹بعض أنواع الأدوية.


❇️الأعراض:

معظم المصابين بارتفاع ضغط الدم لا يكون لديهم أي علامات أو أعراض، حتى لو كان مستوى قراءات ضغط الدم عالية الخطورة.

💢لكن قد يعاني البعض من:

🔹الشعور بالصداع.

🔹الشعور بضيق في النفس.

🔹حدوث نزيف في الأنف.

🔹الشعور بالدوار.

🔹الشعور بألم شديد في الصدر.

🔹حدوث تغيرات بصرية.

🔹نزول دم في البول.

 🔹احمرار الجسم نتيجة الزيادة في تدفق الدم.


❇️التشخيص:

📌التاريخ العائلي.

📌التاريخ الطبي.

📌متابعة قراءات ضغط الدم.

📌التحاليل المخبرية.

📌بعض الاختبارات لاستبعاد أي سبب أو عامل خطورة لارتفاع ضغط الدم.


❇️عوامل الخطورة:

📌الوراثة.

📌التقدم في العمر.

📌الجنس.

📌السمنة.

📌التدخين.

📌شرب الخمور.

📌الضغوط النفسية.

📌نمط غذائي غير صحي وذلك بالإكثار من الملح.

📌الأمراض المزمنة:  مثل داء السكري وغيره.

📌نمط الحياة الخامل وعدم ممارسة النشاط البدني.


💠تعليمات قبل قياس ضغط الدم:

🔵التحقق من دقة الجهاز.

🔵القيام بقياس ضغط الدم مرتين يوميًّا، مع تكرار العملية مرتين أو أكثر للتأكد من صحة النتائج.

🔵عدم قياس ضغط الدم مباشرة بعد الاستيقاظ من النوم.

🔵تجنب تناول الطعام أو التدخين قبل القياس بمدة 30 دقيقة.

🔵الجلوس بهدوء قبل إجراء القياس وأثناء القياس لمدة 5 دقائق في وضع مريح، مع إرخاء الساقين والكاحلين، وجعل الظهر مستندًا على الكرسي، مع عدم التحدث أثناء القياس.

🔵التأكد من وضع الذراع في الوضع الصحيح.

🔵يجب وضع السوار على الجلد مباشرة وليس على الملابس.

🔵القيام بأخذ القراءة أكثر من مرة وتسجيها في دفتر الملاحظات.


⭕المضاعفات:

📌الشعور بالاختناق.

📌عدم انتظام ضربات القلب.

📌نوبة قلبية.

📌فشل القلب.

📌السكتة الدماغية.

📌الموت المفاجئ.


✍️العلاج:

🔹وضع خطة علاجية من قبل الطبيب المعالج ووصف الدواء المناسب للحالة.

🔹التغيير في نمط الحياة قد يساعد بشكلٍ كبير على موازنة ضغط الدم.


❇️الوقاية:

🔹اتباع حمية غذائية صحية ونمط صحي.

🔹السيطرة على القلق والتوتر.

🔹ممارسة النشاط البدني.

🔹قياس ضغط الدم بانتظام.

🔹تناول وجبة عشاء معتدلة.

🔹تقليل كميات السكر.

🔹تقليل الوزن.


🖌كونوا بخير ولكم العافية✨




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox