اخر الاخبار

الثلاثاء، 3 نوفمبر 2020

الصداع

 ‏♦️الصداع:





هو ألم في الرأس أو فروة الرأس، وقد يصل الألم إلى الرقبة.والصداع هو مشكلة صحية شائعة جدا.وقد وجد أن هناك حوالي سبعة من كل عشرة أشخاص يعانون من الصداع ،حتى لو مرة واحدة في السنة.


🔹أنواع الصداع:

هناك العديد من أنواع الصداع المختلفة، ويمكن أن تختلف أسبابها وأعراضها، على الرغم من أن معظمها قصير العمر ونادرًا ما يكون مصدر قلق، إلا أن القدرة على التعرف على أي نوع من الصداع الذي يعاني منه الشخص يمكن أن يكون مؤشر للطريقة المثلى لعلاجه وما إذا كان يجب زيارة الطبيب.


🔹ينقسم الصداع إلى نوعين رئيسيين هما:

♦️الصداع العضوي:

وهو صداع يحدث بسبب مرض أو إصابة عضوية، ونسبة حدوثه تقل عن 10% من مجموع حالات الصداع، وينشأ الصداع العضوي عن أسباب عدة تتفاوت بين ضربة خفيفة على الرأس أو حمى أومرض في الجسم كالأورام الدماغية.

♦️الصداع غير العضوي:

وهو الصداع الذي لا يحدث بسبب مرض أو إصابة، ونسبة حدوثه تتجاوز 90% من حالات الصداع، والصداع غير العضوي قد ينشأ بسبب تبدلات فيسيولوجية أو وظيفية في مناطق معينة في الرأس مثل الأوعية الدموية والعضلات، والتي تنتج عن استجابة الجسم لمحرضات تحدث تبدلات في الوظائف.


❇️ما هي أسباب الصداع المستمر؟

لا يوجد أسباب مؤكدة ولكن بعض الأسباب المحتملة تشمل التغيرات الهرمونية، شد عضلات الرأس والرقبة، قلة النوم وتناول الكافيين، أو حالات أكثر خطورة مثل التهاب السحايا وورم المخ ونزيف الدماغ.


❇️متى يجب أن تذهب للطبيب بخصوص الصداع؟

أي عرض غير طبيعي تشعر به بجانب الصداع يجب أن يكون علامة على ضرورة طلب المساعدة


 💠وهذه الأعراض تستدعي الذهاب للطوارئ:

📌صداع حاد ومفاجئ يستمر لثواني.

📌استمرار الصداع لأيام أو حتى أسابيع متتالية.

📌الحمى.

📌الضعف العام.

📌تشوش الرؤية أو عدم القدرة على الرؤية تماما.

📌التشوش والارتباك.


❇️أنواع الصداع الأكثر شيوعًا:

🔺صداع النوم:

صداع النوم هو حالة نادرة تبدأ عادة لأول مرة في الخمسينيات من العمر، والمعروف أيضا باسم صداع المنبه وهذا لأن تلك الآلام تُوقظ المريض أثناء الليل

يتكون صداع النوم من ألم خفيف إلى معتدل ويكون عادة في كلا جانبي الرأس، ويمكن أن تستمر لمدة تصل إلى ٣ ساعات، وقد تشمل الأعراض الأخرى الغثيان والحساسية للضوء.


🔺صداع ناتج عن إصابات الرأس:

الصدمات الصغيرة للرأس أمر شائع , وقد أثبتت الدراسات أن لابد من معاملة هذه الصدمات كحالة طارئة خاصة إذا كانت الصدمة قوية أو يصاحبها صداع أو غثيان و قئ لتفادي مضاعفات الصدمة التي قد تصل إلى الغيبوبة أو الوفاة.

🔴لذا يجب الاتصال دائمًا بالطوارئ للإصابات الخطيرة في الرأس

أو إذا تعرض شخص 🔻ما للأعراض التالية بعد أي إصابة في الرأس:

📍فقدان الوعي

📍النوبات

📍قيء

📍فقدان الذاكرة

📍ارتباك

📍مشاكل في الرؤية أو السمع

💢يمكن أن يتطور الصداع بعد الصدمة بعد أشهر من إصابة الرأس، مما يجعل تشخيصها أمرًا صعبًا، يمكن أن يحدث هذا الصداع في بعض الأحيان يوميًا وتستمر لمدة تصل إلى ١٢ شهرًا.


🔺صداع الجيوب الأنفية:

مع صداع الجيوب الأنفية، تشعر بألم عميق ومستمر في عظام الخد أو جبهتك أو على جسر أنفك، وتحدث عندما تتسرب فتحات التجويف الموجودة في رأسك، وتسمى الجيوب الأنفية، ويأتي الألم عادة مع أعراض الجيوب الأنفية الأخرى، مثل سيلان الأنف، تورم في الأذنين والحمى والوجه المتورم

وينتج صداع الجيوب الأنفية الحقيقي عن التهاب الجيوب الأنفية، وبالتالي فإن الإفرازات التي تخرج من أنفك تكون صفراء أو خضراء، على عكس التصريف الواضح في الصداع العنقودي أو الصداع النصفي.


🔺الصداع المرتبط بالكافيين:

استهلاك الكافيين الغزير – أكثر من ٤٠٠ ملليجرام، أو حوالي ٤ أكواب من القهوة – يمكن أن يؤدي في بعض الأحيان إلى الصداع

الأشخاص الذين يستهلكون أكثر من ٢٠٠ ملجم من الكافيين يوميًا لأكثر من أسبوعين، قد يؤدي الانسحاب إلى صداع يشبه الصداع النصفي. تتطور أعراض الصداع في غضون ٢٤ ساعة بعد التوقف فجأة،

💢تشمل الأعراض المحتملة الأخرى ما يلي:

📍تعب

📍صعوبة في التركيز

📍سوء الحالة المزاجية أو التهيج

📍غثيان

💢غالبًا ما يتم تخفيف الأعراض في غضون ساعة من تناول الكافيين أو ستختفي تمامًا في غضون ٧ أيام بعد الانسحاب الكامل.


🔺صداع التوتر والإجهاد:

صداع التوتر هو أكثر أنواع الصداع شيوعًا بين البالغين والمراهقين، وهذا النوع يُسبب ألمًا خفيفًا إلى معتدل ويأتي ويذهب مع مرور الوقت، وليس لديهم عادة أعراض أخرى.


🔺الصداع الهرموني:

غالبًا ما يرتبط الصداع بالتغيرات في مستويات الهرمونات، في النساء، يرتبط الصداع النصفي في كثير من الأحيان بفترات الحيض بسبب التغيرات الطبيعية في مستويات هرمون الاستروجين

تتطور آلام الصداع في فترة ما قبل أو خلال فترة الحيض، أو أحيانًا أثناء الإباضة، وتشبه أعراض الصداع النصفي ولكنها قد تستمر لفترة أطول.


🔺الصداع النصفي:

غالبًا ما يتم وصف الصداع النصفي بأنه ألم الرأس الحاد الذي يمكن أن يستمر من ٤ ساعات إلى ٣ أيام، وعادة ما يحدث مرة واحدة إلى أربع مرات في الشهر، إلى جانب الألم، لدى الأشخاص أعراض أخرى◀️

مثل 🔘الحساسية للضوء 

🔘أو الضوضاء 

🔘أو الروائح

🔘الغثيان 

🔘أو القيء

🔘فقدان الشهية

🔘واضطراب في المعدة أو ألم في البطن

🔸عندما يصاب الطفل بالصداع النصفي، فقد يبدو شاحبًا، ويشعر بالدوار، ولديه ضبابية في الرؤية، والحمى، واضطراب في المعدة، وهناك عدد ضئيل من الأطفال قد تشتمل أعراض الصداع النصفي لديهم على أعراض هضمية، مثل القيء الذي يحدث مرة واحدة في الشهر.


🔺الصداع العنقودي:

هذه أكثر أنواع الصداع حدة. قد يكون لديك ألم شديد مع الشعور بالحرقة حول عين واحدة، يمكن أن يكون الألم متقطع أي يحدث على فترات طوال اليوم أو ثابت، ويمكن أن يكون الألم سيئًا للغاية لدرجة أن معظم الأشخاص الذين يعانون من الصداع العنقودي لا يستطيعون الوقوف ممارسة حياتهم بشكل طبيعي لفشل المسكنات في علاج تلك الآلام، بجانب الألم، يتأثر جفن العين، ويحمر العين

يطلق عليه الصداع العنقودي لأن الألم يُصيب المريض في مجموعات أو هجمات متواصلة، وقد تحصل عليها مرة واحدة إلى ثلاث مرات في اليوم خلال فترات، والتي قد تستمر من ٣ أسابيع إلى ٣ أشهر، علمًا بان كل هجوم من آلام الصداع العنقودي يستمر من ١٥ دقيقة إلى ٣ ساعات

ومن شدة تلك الآلام يمكنها إيقاظك من النوم، وقد يختفي الصداع تمامًا لشهور أو سنوات،لكنها لا تختفي بشكل دائم، ويعتبر الرجال هم أكثر عرضة للإصابة به من النساء.


🔺صداع الكحول:

يمكن أن يؤدي استهلاك الكثير من الكحول إلى حدوث صداع شديد في صباح اليوم التالي أو حتى في وقت لاحق من ذلك اليوم، وهذا النوع من أنواع الصداع يُشبه إلى حد كبير الصداع النصفي الذي عادة ما يكون على جانبي الرأس ويزداد سوءًا بسبب الحركة، وقد يعاني الشخص الذي لديه صداع الكحول من الغثيان والحساسية للضوء.


🖌لكم الصحة والعافية ،،




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox