اخر الاخبار

30 نوفمبر 2020

يا كذااااب

 عصب الشارع

صفاء الفحل


Safaa.fahal@gmail.com


       ياكذااااب






كذب الناطق الرسمي باسم مجلس السيادة محمد الفكي  حديث السيد وزير الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة السودانية (المبجلة) فيصل محمد صالح وأكد ما أنكره الوزير قبل أيام  بأن وفدآ عسكرياً إسرائيلياً زار البلاد وأجري محادثات (رسمية) مع الجانب العسكري السوداني وزار بعض الجهات العسكرية وغادر من مطار الخرطوم معززأ مكرم

 

ومن المؤسف أن السيد وزير الإعلام ظل صامتًا بعد ذلك وبلا خجل وًلم يخرج حتي ليعتذر  للشعب السوداني عن هذا (الإحراج) الذي تسبب فيه جهله بما يدور داخل البلاد  ناهيك عن تقديمه (إستقالته) التي لا ننتظرها اساساً لقناعتنا التامة بأن أدب (الكنكشه) مرض مصاب به كل المسئولين بالبلاد ولن يكون السيد وزير الإعلام إستثناء وهو الذي انتقل نقله (حضارية) لم يكن ينتظرها ولا يمكنه التفريط فيها من (طيبة) الي كرسي الوزارة الوثير.. 


الحادثة أظهرت جلياً بأننا نعيش فعلاً تحت ظل عدة حكومات لا حكومة واحده تحاول كلاً منها إظهار أنها الأقوي وتعمل بمعزل عن الأخريات ولكل منها متحدث رسمي والا فان ماقام به السيد المتحدث باسم مجلس السيادة كان من المفترض أن يقوم به السيد وزير الإعلام أو أنها المهمة التي يتقاضي من أجلها راتبه ولكن الأمر ليس غريبآ في بلد لا يعرف الوزراء فيه ماهي مهامهم ويمكن لوزير الصحة فيه أن يتحدث عن الموسم الزراعي وان يتحدث وزير التجارة عن إنتشار مرض شلل الأطفال

 

هل ننتظر من العالم أن يحترمنا ونحن لا نقوم باحترام بعضنا البعض وينفي كل مسئول لدينا حديث المسئول الأخر ولا نحترم تعهداتنا الدولية نحن لم نصل حتي الان الي مستوي أن نكون دولة محترمة لديها لسان واحد تتحدث به وقلب واحد ينبض في جسد جسم كبير إسمه السودان ..

ولله در شعبنا الصابر

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox