اخر الاخبار

27 ديسمبر 2020

الربو

 ♦️الربو

Asthma♦️




🔹هو مرض مزمن يصيب الممرات الهوائية للرئتين، وينتج عن التهاب وضيق الممرات التنفسية؛ مما يمنع تدفق الهواء إلى الشعب الهوائية؛ مما يؤدى إلى نوبات متكررة من ضيق بالتنفس مع أزيز بالصدر (صفير بالصدر) مصحوب بالكحة والبلغم بعد التعرض لاستنشاق المواد التى تثير ردود فعل أرجية (حساسية) أو تهيج للجهاز التنفسي، وهذه النوبات تختلف في شدتها وتكرارها من شخص إلى آخر، وهو من أكثر الأمراض شيوعًا بين الأطفال.


♦️أسباب حدوث نوبات الربو:

🔹دلت بعض الدراسات على أن السبب يعود إلى عوامل وراثية أو عوامل بيئية كتلوث البيئة المحيطة وتلوث الهواء بدخان المصانع وعوادم السيارات.

♦️العوامل المؤدية إلى نوبة الربو:

📌التدخين.

📌الحساسية ضد بعض الأشياء مثل: المواد الكيميائية، ريش الطيور، فرو الحيوانات، حبوب الطلع، الغبار، بعض الأطعمة أو السوائل أو المواد الحافظة.

📌الالتهابات الفيروسية للجهاز التنفسي.

📌بعض الأدوية مثل: الأسبرين، ومضادات بيتا، ومضادات الالتهابات غير الستيرودية

📌الانفعالات النفسية.

📌التمارين الرياضية الشديدة.

📌التغيرات الهرمونية مثل الدورة الشهرية في بعض النساء

📌مرض الارتجاع المريئي


♦️الأعراض التي تدل على حدوث نوبة الربو:

🔸تراوح أعراض الربو بين طفيفة وحادة، وتتفاوت من شخص إلى آخر.:

📍ضيق تنفس.

📍انقباضات أو آلام في الصدر.

📍اضطراب في النوم بسبب ضيق التنفس.

📍صوت صفير عند التنفس أو الزفير.

📍سعال متكرر مصحوب بسيلان الأنف والعطاس، خاصة عند الإصابة بالتهاب فيروسي في الجهاز التنفسي.


⛔أعراض الإصابة بنوبة الربو الحادة:

💢ارتفاع في حدة ووتيرة أعراض المرض.

💢صعوبة شديدة في التنفس.

💢حاجة متزايدة إلى استخدام الموسعات القصبية.


⛔الفئات الأكثر عرضة لحدوث نوبات الربو:

🔸هناك عوامل يعتقد أنها تزيد فرصة الإصابة بالربو، وهذه العوامل تشمل:

📌التاريخ المرضي لمرض الربو في العائلة.

📌السمنة وزيادة الوزن.

📌التدخين أو التعرض للتدخين السلبي أو تدخين الأم أثناء الحمل.

📌التعرض لأحد العوامل المهيجة كالمواد الكيميائية المستخدمة في التنظيف أو الزراعة أو تصفيف الشعر.

📌تلوث البيئة المحيطة وتلوث الهواء بدخان المصانع وعوادم السيارات.


💠طرق الوقاية والتحكم في الربو:

🔴يلعب المريض بالربو دورًا مهمًا في التحكم والتعايش معه إذا اتبع الإرشادات التالية:

🔸الوقاية من مثيرات الحساسية الداخلية والخارجية.

🔸العمل المشترك بين الطبيب والمريض، ووضع برنامج علاجي كامل يشمل العلاج الدوائي والفحوصات الأساسية ومواعيد المتابعة المنتظمة.

🔸المتابعة مع طبيب الأسرة والالتزام بإرشادات الطبيب.

🔸يجب أن يكون لديك ملف طبى في المستشفى والمركز الصحي.

🔸التعاون بين طبيب الأسرة المتابع بالمركز الصحى والطبيب المعالج بالمستشفى (نظام الإحالة).

🔸احمل معك بطافة المتابعة باستمرار مدون بها جميع الأدوية.

🔸لا تقم بصرف الأدوية من تلقاء نفسك أو شرائها من الصيدلية دون الرجوع إلى الطبيب.

🔸لا تستعمل الأدوية التي يتم صرفها للغير.

🔸حافظ على الصحة العامة واللياقة البدنية بتناول الغذاء الصحي وممارسة التمارين الرياضية.

🔸الإقلاع عن التدخين، والامتناع عن مجالسة المدخنين، وتجنب العوامل المؤدية إلى حدوث نوبة الربو.

🔸أخذ لقاح الأنفلونزا الموسمية لتخفيف حدة الإصابة بالأنفلونزا.



🔵يعد الأشخاص المصابون بالربو (المتوسط إلى الحاد) هم من الفئات الأكثر عرضة لخطر الإصابة بمضاعفات شديدة عند الإصابة بمرض (كورونا)

🔵ويمكن أن يؤثر فيروس (كورونا) المستجد على الجهاز التنفسي (الأنف، الحلق، الرئتين) ويسبب نوبة ربو، وربما يؤدي إلى الالتهاب الرئوي ومضاعفات خطيرة؛ 

📌لذا من المهم جدًّا أن تتخذ إجراءات وقائية لتقليل خطر إصابتك بالمرض والتي تشمل:

💠البقاء في المنزل قدر المستطاع.

💠غسل اليدين بشكل متكرر بالماء والصابون.

💠ترك مسافة آمنة بينك وبين الآخرين على الأقل مترين.

💠الابتعاد عن الأشخاص الذين يعانون السعال والبرد، أو الأنفلونزا.

💠تنظيف وتعقيم الأسطح التي يتم لمسها بشكل متكرر.

💠تجنب السفر غير الضروري.

💠تجنب التجمعات.

💠تجنب مشاركة الأغراض المنزلية الشخصية (مثل: الأكواب والمناشف)


🖌ولكم العافية،،، ✨




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox