اخر الاخبار

الأربعاء، 10 فبراير 2021

هل سنعبر... يا حمدوك؟

 ضد الانكسار

امل أحمد تبيدي

هل سنعبر... ياحمدوك؟




فشلت الحكومة السابقة....ا  نقاط ضعفها   واضحة ، عجزت  في إدارة الأزمات ....و محاكمات الذين اجرموا في حق الشعب.... الخ .... 

 الجميع أتوا بدون رؤية او برامج لذلك توالت الانتكاسات....   كانوا يلوذ ون بالصمت والآن بعد إقالتهم يجب أن يستمروا في صمتهم....

التشكيل الحكومي الجديد  قد يكون  عليه تحفظ من  البعض مع هذا نتفاءل خير عسى ان نجده...كما قيل يجب أن يمنحوا فرصة... قبل ذلك عليهم جميعا بالكشف عن رواتبهم ومخصصاتهم والعمل وفق أجندة وطنية تهزم كافة الأصوات التي تحاول اختزال الوطن في حزب او حركة.... البناء لا يتطلب وعود  تخديرية او تصريحات متكررة وإنما فعل يرسم واقع جديد... 

 تفاقم  القضايا الاقتصادية و  السياسية.....تجعلنا لا نهتم كثير بالخطب ولا الشعارات بل حلم المواطن حياة كريمة ترد فيها كافة حقوقه المسلوبة بفعل السياسات الغير مدروسة .... نتمني كل وزير يقدم تقرير عن اداءه و تتم المحاسبة كل فترة  دون ذلك لا فرق بين حكومة سابقة وقادمة......

 المواطن الان يعاني في الحصول علي ابسط مقومات الحياة.. ترتفع الأسعار هو صامت لأنها حكومة ثورة يحاول ايجاد المبررات لها ويغض الطرف عن الإخفاقات عسى أن يكون القادم أفضل.... تحدث ندرة وانعدام تام لبعض السلع يصبر لعل صبره يعقبه خير....حتما عندما تتوالد الأزمات سينفجر الشارع و يفلت الأمن... لذلك علي رئيس الوزراء آن يجعل حكومته قوية محصنة بالكفاءات والخبرات مدعومة ببنود المراقبة والمحاسبة... 

سؤال لرئيس الوزراء 

هل بهذه الحكومة سنعبر؟ 

هل انت مقتنع بأنها حكومة المرحلة ولها المقدرة علي مواجهة الأزمات الاقتصادية الخانقة....؟ كثير من تساؤلات التي تراود كل ثوري اكتوى بنيران الظلم....  الواقع لا يحتمل مجاملة أو ارضاء.... لن نعبر الا اذا اتخذنا سياسات تعالج الأزمة بصورة جادة.... دون ذلك سيكون العبور محال.... 

&لن يكون هناك ثقة في الحكومة إذا تم استثناء أعلى المناصب من التدقيق – يجب أن يكونوا مثال للشفافية. 


 إدوارد سنودن


حسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

Ameltabidi9@gmail.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox