اخر الاخبار

07 فبراير 2021

سلاح (مناع) وقصة ٧٢ مليار دولار

 الاتجاه الخامس 


د/ كمال الشريف 


سلاح ( مناع ) وقصة ٧٢مليار دولار





د كتور  صلاح مناع  رجل  شاطر  جداا  في  الخلط بين السياسه  والتجارة  والمجتمع  يمتلك  قوة  هائلة  للاستماع اليك  دون  ملل  وبابتسامة العارف  لايطويء  لك صفحة  تعارف  وتقارب  وتجاذب  علي  اثر  ابتسامه  تدل  على  قوة  تحمل  كبيره   حتي  لايستطيع  يجعلك  محرجا  امامه 

ولصلاح  مناع  قصص  وحكاوي  حقيقيه  مع  كبار  رجال  الأعمال من  حركة الانقاذ الوطني  في  الذين  حكموا  السودان  اكثر من ٣٠ عاما  وحتي الان  

الرجل  يعرف  ماذا  فعل  شيوخ الانقاذ  بكل  اموال  النفط  والمعادن  في السودان   طيلة  فترة  التنقيب  والمشاركه  حتي  لحظة  انفصال الجنوب  والاتفاقات المختلفه  علي  ماسمي  وقتها  برسوم العبور  والمناقشات  التي كان  صاحب ،(البلف) يتزعم  النقاش  فيها  من  جهة  الوزارة  ومن  جهة  الوساطه  ومن  جهة  السمسرة  ومن  جهة  مشاركة  جماعته  في  المساومات   مابين  حكومة السودان  وحكومة جنوب السودان  وهو  وزير في حكومة السودان 

ولصلاح  مناع   ملفات  تجاوزات  وسمسره  ونهب  ومشاركه  لكبارات  رجال  دولة الانقاذ  الذين  نقلوا  مكاتبهم  واولادهم  وأموالهم  ونساؤهم الجدد  مابين  الصين  ودبي  وماليزبا   وجزر  مختلفه  في اسيا  واخري  في  ا فريقيا 

وقالت  تقارير  الجهات القانونيه التي  تتابع اموال السودان المنهوبه  ان  حجم الاموال  التي  نهبت عن  طريق المشاركات القذرة  مع  شركات صينيه  تزيد عن  ٧٢ مليار دولار  في  مجالات اخري غير النفط  وان  صلاح  مناع  يعتبر  من  المصادر المهمه جداا  لكل لجان  اعادة الاموال المنهوبه  من السودان  

لمعرفته الوثيقه بهذه  الملفات القذره التي  اخذت اموال الشعب السوداني  وذهبت بها  مشاركة مع شركات مختلفه مع الصين  ودول اخري  

وقالت  لجنة تعمل في اعادة الاموال المنهوبه من السودان  انها  تعتبر الفساد المالي  والنهب  وسرقة السودان  طيلة  فترة الانقاذ  تعتبر 

الاكبر  والاضخم في تاريخ البشريه وان  مجموعات في السودان  تنقل  الذهب  بكميات  هائلة تعمل  تحت  حماية  رموز  النظام السابق  مازالت  تنقل  وتهرب  يوميا  مايزيد  عن  ٢٥ كيلو  

ان  الحرب  والاستهداف  المقصودة  علي  لجنة التمكين  وقادتها  هي  حرب  كبري  تدق  ناقوس الخطر  على  أهداف  ثورة  ديسمبر  التي  نادت  باعادة الاموال المنهوبه من السودان 

وان  سلاح مناع  وامتلاكه لملفات  ضخمه  ممكن  ان  تؤدي  في نهاية الامر الي  المطالبه بالتحقيق  والحجز علي اصول  وممتلكات  رموز سياديه ضخمه مازالت  تشارك في  حكم السودان  واخري  بدات حركتها في  مشاريع سياسيه  اخري للانتقال الديمقراطي في السودان 

وكانت  بعض الشركات  والمصارف  المساهمه بشكل  فعال في الداخل والخارج  في  نهبت  اموال الشعب  والمتاجره بثرواته  قد  نبهت قيادات في الدوله بان  مناع  وجماعته يمتلكون  ملفات  ادانه ضخمه  وعنيفه  لكثير من  رموز الاقتصاد والمال  والسياسه  والدين في السودان 

علينا  ان  نحافظ  علي 

سلاح  مناع 

والاسلحة الاخري   ..

حتي  لاننهب  اولادنا  

ومابقي من  اخلاقنا  ووطنيتنا

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox