اخر الاخبار

18 فبراير 2021

الاعتصام (٥ جنرالات) للتنفيذ و للإبادة

 الاتجاه الخامس 


د/كمال الشريف 


الاعتصام(٥ جنرالات)للتنفيذ و للاباده 




اعادة  كتابة  بعض  التقارير  الخاصة  جدااا  التي  ووجدت  مكتوبه  في  بعض  اروقة  مكاتب  وتسجيلات   وشهادات  بعض  من  اعتقل من  عناصر  شوهدت  في  ايام  مختلفه  كانت  قبل  ايام من فض  الاعتصام  

واخري  من قبل  ليلة  واحده من  يوم  فض الاعتصام 

بان 

٥  جنرالات  برتب  ٣  فريق  و١ لواء  و٢ من  رتبة  عميد  ومقدم  و٣ من  رتب  دنيا   هم  القوة  التي  كانت  تقود  ٧  الف  مجند  مختلفيين في  هويتهم  العسكريه  والامنيه  واخري  مليشيه  هي  التي  نفذت  خطه  مذبحة  فض الاعتصام 

وتقول  احدي  الاوراق  المسجلة  كتابة  واخري  صوت  وصورة  ان  اجتماعات  قد  عقدت  في  فترة  تتجاوز  ١٩ يوم  مع  تحركات  لعناصر  مختلغه من  القوات   وسط  المعتصميين  هي  كانت  قد  وضعت  خطة  فض الاعتصام  التي  اشرف  على  تنفيذها في  ارض الواقع  

٥  جنرالات  برتب عليا 

الاول  ..كان  مسئولا عن  قفل  وتسريح القوات المناوبه في بوابة القياده المختلفه  بمساعدة  رتبة  عميد 

والثاني  ..كان  مسئولا عن  اغلاق كل مداخل  ومخارج  بوابات الاعتصام 

والثالث ..كان  مسئولا عن  نقل  الافراد اوالقوات التي  نفذت  مذبحة الاعتصام 

والرابع..كان  مسئولا  عن  متابعة  توزيع  الاسلحه  والذخيرة الحية والخلاص من بعض الجثث التي سميت  (بواقي كولمبيا) برميها في البحر  واخر تم الخلاص منه  في  ضواحي امدرمان 

الخامس....  كان  مسئولا مباشرة من الاتصالات  وتحريك  القوات  

   وقطع  خدمة الانترنيت..

وجاءت  بعض التفاصيل  بان  العمليه  تم  تمويلها  بمبلغ  يزيد  عن   ٣٤ مليار  جنيه  واكثر من  ١٢٠٠ عربة  بوكس  مجهزة  واكثر من  ٤٧ عربة  تاتشر ايضا مجهزه   ..

وان  كل القوات التي  نفذت مذبحة الاعتصام كانت  مشكلة  من  افراد  نظاميين  مختلفي الهويه  

وكانت  نشرة امريكيه   قدمت  ورقتها  للجنة فض الاعتصام  قالت  انها  تؤكد ان  مذبحة الاعتصام كانت قد شهدت قتل اكثر من ١٨٠٠ شهيد سوداني  وان اكثر  من  ٣٧٩ يعتبرون مفقودين  وان  فض الاعتصام في السودان يعتبر  مذبحة  قتل جماعي في تصنيف  القتل العمد لدي المنظمات الدولية 

االان  وقد  بدء  يحصحص الحق  وبدخول خبراء من  الجنائيه الدوليه  ومكاتب تحقيق من دول اقليميه  واخري اوربيه  ولجان حقوق مختلفه  لابد من  معرفة  ان  هنالك  من  الجنرالات الذين  قتلوا الناس في ساحة الاعتصام  يسعون الان في  تخريب الفترة الانتقاليه  قد  تسقط  التهم باكملها   وتحرق الاوراق  وتضيع الملامح 

كما  ضاعت 

ملامح  الشهداء في  محرقة  

فض الاعتصام

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox