اخر الاخبار

27 أبريل 2021

حكومه ام فكو

 عصب الشارع

صفاء الفحل


Safaa.fahal@gmail.com


      حكومة ام فكو





لا ادري لماذا يجد السيد رئيس الوزراء نفسه مجبوراً للتدخل في كل صغيرة وكبيرة من امور الدولة رغم وجود وزراء مختصين في كافة شئون الدولة واخرها وعده بمراجعة الالعاب بالملاهي حتي لايتكرر ماحدث بمنتزه الرياض العأئلي خلال الايام الماضية والتي كادت ان تؤدي بحياة عشرات الاطفال لو لا لطف الله في هذه الشهر الكريم وقد تدخل وجعل من نفسه المسئول الاول عن الحادث رغم وجود جهات مسئولة بصورة مباشرة عن ذلك علي راسها والي الخرطوم الذي التزم الصمت تماماً وكأن الامر لايعنيه والسادة في وزارة السياحة وغيرها من الجهات التي ينصب جل رعايتها لهذه المرافق الترفيهية علي الجبايات فقط دون مراجعات دورية فنية وفرض اجراءات سلامة تحفظ للرواد السلامة.. 

والواضح ان سيادة رئيس الوزراء صار لايثق في اداء جهاته الحكومية وعلي راسها الوزراء وهو (مجبور) عليهم في ظل سودان المحاصصات لذلك يحاول الإمساك بكافة الخطوط في يده ويتدخل بصورة متكررة في كافة الاحداث حتي لاتصيبه سهام اداء الوزراء  الضعيفة وهو ادري بذلك حتي صار الجميع يشعر بان كل الحكومة وكافة الوزارات يديرها حمدوك وحده وان وزراء حكومتنا الافاضل عبارة عن (خيال ماُته) وضعوا حتي لايقال بان هناك فراغ دستوري.. 

والمشكلة ليس في وزراء حكومتنا اللذين لايفهمون الا في المخصصات الشخصية  فقط ويقاتلون من اجلها بكل عنف ولكن في عدم وجود جهاز رقابة علي هؤلاء الوزراء الذين يسرحون ويمرحون بلا ضابط خاصة مع عدم وجود مجلس تشريعي او محكمة دستورية او جهة رقابية.. 

ونحن لن نتوقع ان يكون لاحد الوزراء او المسئولين (اخلاق) او وطنية بان يتقدم باستقالته وحده عند شعوره بالتقصير ولكننا كنا نتوقع من المجالس الكثيرة التي تعطل قيام المجلس التشريعي ل (شيء في نفس يعقوب) كمجلس شركاء الحكم ان يتولي تلك المحاسبة ولو الي حين ولكن يبدو ان حكومتنا الموقرة تمضي (ام فكو) وتحتاج حتي مجالسها التي من المفترض ان تكون رقابية الي رقيب


       ولك الله ياوطن

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox