اخر الاخبار

27 مايو 2021

قبول استقالة النائب العام.. من غير.. مسألة

 🖋️ كلمتي وسلام


✒️هبة مكاوي


.... قبول استقالة النائب العام..من غير مساءلة

 قانونية ظلم للشهداء




.

....تصفية الثوار تأتي بشكل واضح..

....اي غابة نعيش فيها؟!!


..حينما أعلن النائب العام  تاج السر الحسن عن تقديمه لاستقالته  ظننت  ان الحكومة لن تكتفِ بقبولها فقط..  وكأن شئ لم يكن! نعم قبول استقالة النائب العام ليست مجرد استقالة فحسب وليست استقالة لأي مسؤول لا بل استقالة شخص لديه من الملفات ماهي مهر لهذه الثورة ملفات يتوقف عليها  حال هذا البلد  وهي قضية القتل،  (حقيقة  دعوني اقول من 2013 اي مع انطلاقة الشرارة الاولى للثورة والشباب  يموت كأنه في في غابة مليئة بالوحوش !! 


ويستمر القتل حتي  مجزرة فض الاعتصام التي استنكرها العالم كله .... ثم جاء قتل الثوار في ذكرى مجزرة فض الاعتصام  وهذه جريمة اخرى ،،

هذه ملفات كانت بين يديك ياسيادة النائب العام ثم  ظهر ملف  دموي آخر وهو  قتل الشهيد ود عكر  وهذا وحده ملف يقود إلى جريمة أكبر وقضية الشهيد ود عكر  الذي اختفى في التاسع عشر من أبريل الماضي  ولم يحرك النائب العام ساكنا بل سيادته صرح في الثالث من أبريل أن جثث مشرحة التميز (لاعلاقة لها بالمفقودين  او مفقودي فض الاعتصام)  وبالامس يتضح ان جثة ود عكر من ضمن الجثث التي وجدت في مشرحة التميز !!

وبعد كل هذا يتم قبول استقالة النائب العام  وكأن شئ لم يكن !! بدلا من أن يخضع لمحاكمة لتهاونه في كشف الحقيقة ومساهمته في اخفاءها  لماذا  ياترى؟!

ومن وراءه!؟ومن له مصلحة في ان يستمر قتل هؤلاء الشباب الذين يحلمون بوطن جديد الذين يحلمون ان يغيروا هذا الوضع المأساوي لم يهابوا الموت ابدا بل قدموا ارواحهم رخيصة في سبيل وطن ينعم بالأمن والاستقرار والرفاه  اجتمعوا على كلمة سواء فكانوا أقوى من موج النيل وأصدق من دعوات الأمهات  ولكن الشئ المحزن لحد الألم ان يكون هناك من سخٌر نفسه لقتلهم ولاضمير لقاضي أو  وكيل نيابة في كشف الحقيقة  فهل ماتت ضمائرهم وباعوها بالرخيص أم أحاط بهم الخوف والرعب خوفا من تصفيتهم ام ماذا؟ ولكن أين هم من قسم ادوه لقول الحق وهل يعرفون مامصير من يؤدي القسم ويحنث به ؟!!

سيادة النائب العام لماذا بعد هذه الفترة الزمنية التي قضيتها تقدم استقالتك ؟!!

فهل صحي ضميرك وتريد ان تبتعد من عصابة استحلت قتل الأبرياء ام تريد أن تذهب معك ملفات هي مهر هذه الثورة وفي الحالتين اعرف ان هناك حاكم في السماء ينظر اليك وياخوفي عليك من عقابه

......

تنزف الأرض بدماء ذكية

تتكسر العصي في ظهور 

الأتقياء 

الأتقياء

الأنبياء

من شجعان الأحياء القديمة

يقهقهون تحت أشجار 

النضال

 لايهتمون لجلاد 

المدينة



هبة مكاوي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox