اخر الاخبار

01 يونيو 2021

فوربرنقا... وغياب هيبة الدولة

 ضد الانكسار

امل أحمد تبيدي

فوربرنقا.. وغياب هيبة الدولة




وجود السلام ضرورة للاستقرار الحرب تعنى الموت والدمار و الانهيار على كافة الأصعدة... لتحقيق السلام لابد أن تتكاتف الجهود من أجل  إيقاف التفلتات الأمنية التي تحدث فى غرب وجنوب دارفور... اين القوات التى تحفظ الأمن وتحمي أرواح وممتلكات المواطنين؟ ....

بعد التوقيع على اتفاقية السلام توقعت ان يقوم الموقعين من قيادات الحركات بجولات فى إقليم دارفور والعمل على نشر ثقافة السلام و جمع السلاح و قبل ذلك تكوين قوات نظامية موحدة تتبع للقوات المسلحة وليس جيوش متعددة تستعرض قوتها....و تنشط دور منظمات المجتمع  المدنى و ودور الرياضة و الثقافة والفنون لجعل السلام واقع معاش... 

الأحداث الأخيرة فى غرب دارفور مدينة فوربرنقا... من حرق وتخريب للمؤسسات الدولة و ممتلكات المواطنين حتى المستشفى تم الاعتداء على المرضى... الخ تشير إلى أن وجود قيادات موقعة للسلام بالخرطوم خطأ كبير.. 

هل يعقل حركات موقعة على اتفاقية وقياداتها بعيده عن مواقع الحرب... دارفور تنزف لان ليس لديها وجيع .... 

اين الدولة التى تمتلك قوات أمنية تحافظ على أمن العباد.؟ ..كافة المبررات التى يتم صياغتها تدين الحكومة و الحركات... لا يوجد مبرر لما حدث غير أن الحكومة ضعيفة وهيبتها ضاعت عبر تهاونها المتكرر فى كثير من القضايا.... اين القوانين الصارمة التى تشكل سياج لحماية المجتمع من المتفلتين.... 

لا خير فى ساسة يتطلعون للخارج و يسعون لتحقيق مصالحهم ولا فى حركات تتجول قياداتها بعيدا عن مواقع الأحداث 

دارفور تنزف... لأنها بدون وجيع... 


&اقامة السلام الدائم هو عمل تربوي: كل ما يمكن للسياسة ان تفعله هو أن تبعدنا عن الحرب 


ماريا مونتسوري


حسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

Ameltabidi9@gmail.com

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox