اخر الاخبار

03 يوليو 2021

.... احباط محاولات الفلول يوم الثلاثين من يونيو وصمة عار لحزب تمكن ثلاثين سنة،,،......!!!!

 🖋️ كلمتي وسلام


✒️هبة مكاوي


....  احباط محاولات الفلول يوم الثلاثين من يونيو وصمة عار  لحزب  تمكن ثلاثين سنة،,،......!!!!


.


.......الالتفات للشعب مابعد الانتصار على الفلول يجب ان يكون المرحلة القادمة..


الثلاثين من يونيو 2021  كان يوم يترقبه الشعب بوجل  تجول الافكار في العقول كيف سيكون؟

وكيف ستبدوا فيه الأمنيات  من جميع القوى السودانية في البلاد؟ !

ومابين  التوجس خيفة من ان تكون هناك كارثة أمنية ومابين الدمار الذي سيلحقه بقايا الحزب المباد، جاء اليوم المرتقب وجاء هادئا مسالما ادت فيه الشرطة واجبها حيال المواطن  بالرغم من المحاولات اليائسة للوقيعة بينها وبين الشعب وكالمعتاد  انتظم شباب الثورة بكل قوة وإباء وسلوك حضاري تميزوا به منذ قيام الثورة حيث يحكي سلوكهم من خلال شعار السلمية التي يرفعونها 

..ومااثلج صدري  الوعي الذي يتميز به الشباب  بالرغم من بقايا النظام البائد التي كانت مندسة وتردد هتافاتها الساذجة الا ان الثوار فطنوا إلي هذه اللعبة الخبيثة ورددوا هتافات  كانت بمثابة ضربة قاضية للفلول (الجوع الجوع ولاالكيزان)  (اي كوز ندوسوا دوس) وهنا جاءت لجنة إزالة التمكين بكل عنفوانها القانوني لتحبط آخر محاولة واظنها محاولة يائسة للفلول وهم يحلمون بالعودة  احبطت لجنة ازالة التمكين تدميرا كان سيلحق بالعاصمة  حيث عصابات .(النيقرس) التي جاءت صناعتها في العهد البائد منذ زمن لاستخدامها في اشاعة الفتنة والقلق للمواطن وكأن المواطن ليس له علاقة بهؤلاء  وهذا صنيع لم يقم به المستعمر فكيف برؤساء  يحكمون شعبهم واهلهم  فعلا من أين أتى هؤلاء؟!؟!!

اذن نحن ممتنين للجنة إزالة التمكين التي احبطت محاولة تخريب كانت ستزهق فيها أرواح أبرياء كما أزهِقت أرواحٌ  منذ بداية الثورة 2013 حيث قتل عدد من شباب خُلص لهذا الوطن .لذا نحن نرفع القبعات لكل من كان همه سلامة الوطن والمواطنين ...ولكن  بذات الجدارة التي احبطت بها المحاولة للتخريب وقد عرفت خطط بقايا النظام البائد  على الحكومة ان  تبرز جدارتها في فك أزمة البلاد الإقتصادية لعلاقتها بالنظام البائد والجميع يعرف ذلك ونركز على حل مشاكل الإقتصاد ومحاربة غلاء الأسعار وضبط الأسواق  وذلك اقل شكر وعرفان تقدمه حكومة الثورة لشعب اختارها  وقدم افضل ابناءه لها ....


 سنمضي  في طريق الحق

 رغم تزاحم

 الأمنيات

نعم ستتعثر الخطى

ويهتز في بعضنا 

الثبات

ولكن لاعودة للظلم للدماء 

 المنثورة

على الطرقات


وأي كوز ندوسو دوس 

مابنخاف مابنخاف مابنخاف



#اتحاد_مغردي_السودان 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox