اخر الاخبار

01 يوليو 2021

هل فهمت الحكومة الدرس؟

 هل فهمت الحكومة الدرس؟


#زاوية_حادة


#وجدي_ابويزن 





كان يوم الأمس يوماً حافلاً بمواكب وهتافات التروس على الأرض ، والهروب وساندوتشات الطحنية للفلول ، والاثارة ومنشورات الطعمية على الميديا ، وبحمد الله رغم الاصابات التي تعرض لها عدد ليس بالقليل من الثوار نتيجة اعتداءات الشرطة الا انه لم نخسر احد.

تعامل الثوار بحكمة يحسدون عليها في يوم امس وأوصلوا رسالتهم القوية لحكومة الفترة الانتقالية التي رأيناها خلال الاسبوع الماضي وحتى يوم امس متحركة كخلية النحل رُعباً وخوفاً من بطش الشارع وهذا يدل على ان الشارع لازال في كامل هيبته وقوته رغم المحاولات التي استهدفته لإضعافه وذلك بعمليات الاعتقال العشوائي التي قامت بها الشرطة والنيابة وما حدث مع تروس إعتصام مستشفى التميز والاسكلا داخل اقسام الشرطة من تصرفات غير مسؤولة ولا مبررة من قبل ضباطها بعدم اطلاق سراحهم بالرغم من الاوامر الصادرة بإطلاق سراحهم من قبل النيابة العامة. 

خرج الثوار يوم امس في مليونية 30 يونيو واهتزت الارض تحت جحافلهم لترعب خصومهم المندسين وتزرع الخوف في صدور المسؤولين على جميع المستويات في الدولة ولتعيد لنا ذكرى 30 يونيو التي اعقبت مجزرة فض اعتصام القيادة العامة ، ولتبدد مخاوفنا وتزيدنا ثباتاً ويقيناً بأن الشوارع لا تخون وان الثورة مستمرة.

كان الكيزان بالأمس مثل الفئران بين الهروب تحت اقدام الثوار في الشوارع وتحت عدسات الكاميرات بعد ان تم القبض على جزء منهم بعد مجهودات قامت بها لجنة ازالة التمكين جنبت الثوار شرورهم واحقادهم واجرامهم ، رأيناهم وهم زائغي البصر يظهر الرعب والجبن في عيونهم بعد اجهاض مخططاتهم التي تم الاتفاق على تنفيذها مقابل ساندوتشات طحنية وبعض الفكة ، فما اهونهم وما ارخص نفوسهم.. 

لازلت أكرر بأنه لو لم تنتظم الصفوف وتترتب وتتوحد سنظل ندور في دائرة مفرغة وسنظل نحرث في البحر ، لذا يجب على الثوار ان يعملوا بجد وتجرد ويضاعفوا الجهد لتكوين جسم عريض بقيادة موحدة يستطيعوا من خلاله الضغط على الحكومة لتنفيذ اهداف الثورة او حتى اسقاطها دون الخوف على مستقبل بلادنا.

تيقنت الحكومة الانتقالية بالأمس ان هذه الثورة لا يمكن هزيمتها بأي حال من الاحوال وانه لا مجال امامها سوى الاستجابة لمطالبها وتحقيق اهدافها ، ولو فهمت الدرس عليها ان تعلم ايضاً بأن هذه المواكب لن تعود إلى الوراء في قادم المرات دون الاطاحة بها ، لذا عليها ان تستجيب للمطالب دون مراوغات وان تعمل على تحقيق ما يريده الثوار قبل ان تصل الاوضاع نقطة اللا عودة.

فهل فهمت الحكومة الدرس؟ 


#الثورة_مستمرة


#مليونية30يونيو



#اتحاد_مغردي_السودان 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox