اخر الاخبار

07 أغسطس 2021

على وتر الحقيقة : ماذا بعد الاستدعاء : بقلم : أحمد محمد بابكر

 

الاستدعاء للمساءلة وحده لايكفي , لابد من اقالة الفاسد #اردول ووضعه أمام لجنة تحقيق بشبهة الفساد وسوء الادارة , لاستغلاله السلطة والمنصب , هذه مسألة تعتبر مفترق طرق امام الشفافية والنزاهة والعدالة والا فعلى الثورة وشعبها السلام , و بما أن سلام جوبا نصّ في أحد بنوده أن تدفع الحكومة مبلغ 750 مليون دولار سنويا لإعمار مناطق أهلنا في دارفور و جبال النوبة و النيل الأزرق و هو أمر مستحق , لكن مادام الحكومة ملتزمة بالتنمية في اتفاق سلام , القومة لدارفور الداعي ليها شنو ...!!؟؟
بالاضافة لتوريد المبلغ في حساب ود الصول بصورة مريبة جداً , لابعاد المال الذي تم جمعه عن المراجعة مثلاً .؟ لابد من معرفة كل هذه الشبهات لأن اجبار مدراء القطاعات على توريد مليون جنيه ومحددة له مدة زمنية مسبقاً "48 ساعة" لا يقل عن كونه ابتزازاً واضحاً لهم , لأن أصحاب تلك الوظائف على علم تام بأن مخالفة القرار تعني اقالتهم من مناصبهم , أردول ان لم يكن فاسداً فهو فاشل وان لم يكن فاشلاً فهو متغطرس ويظن بعنجهيته تلك انه لا كبير عليه وبإمكانه فعل ما يحلو له كيفما يشاء ووقتما يشاء دون أن يطرق له جفن .
#اتحاد_مغردي_السودان
 

 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox