اخر الاخبار

الأحد، 1 نوفمبر 2020

حصوات الكلى

 ‏♦️حصوات الكلى





يحتوي البول على العديد من المعادن والأملاح المذابة. وعندما يرتفع مستوى

هذه المعادن والأملاح في البول، فقد تتكون الحصوات. تبدأ حصوات الكلى صغيرة

الحجم ولكن حجمها قد يزداد. وقد تملأ التجويفات الداخلية في الكلى.بعض

الحصوات تظل داخل الكلية، والتي تتسبب في أي مشكلات. والبعض الآخر قد ينتقل

للأسفل حتى الحالب الأنبوب بين الكلية والمثانة.إذا وصلت الحصوة إلى المثانة،

فقد تمر مع البول وتخرج من الجسم. وإذا ظلت الحصوة في الحالب، فقد تؤدي إلى

انسداد مجرى البول.ًويسبب ذلك ألماشديدا.


❇️أنواع حصوات الكُلى:

تُساعد معرفة نوع حصوات الكُلى على تحديد السبب وقد توفر قرائن على كيفية تقليل خطر تكون المزيد من حصوات الكُلى. حاول الاحتفاظ بحصوات الكُلى إذا قمت بتمرير إحداها حتى تتمكن من إحضارها إلى طبيبك لتحليلها، إذا كان ذلك ممكنًا.


❇️تشمل أنواع حصوات الكُلى:

حصوات الكالسيوم. معظم حصوات الكُلى تكون عبارة عن حصوات الكالسيوم، وعادة ما تكون:


📌على شكل أوكسالات الكالسيوم. الأوكسالات عبارة عن مادة طبيعية موجودة في الطعام ويتم صنعها يوميًا عن طريق الكبد. تحتوي بعض الفواكه والخضروات، وكذلك المكسرات والشوكولاتة، على كميات كبيرة من الأوكسالات.

يمكن أن تُزيد العوامل الغذائية والجرعات العالية من فيتامين (د)، وجراحة تحويل مسار الأمعاء والعديد من الاضطرابات الأيضية من تركيز الكالسيوم أو الأوكسالات في البول.


📌قد توجد أيضًا على شكل فوسفات الكالسيوم. هذا النوع من الحصوات هو الأكثر شيوعًا في الحالات المرتبطة بالأيض، قد تكون مرتبطة أيضًا ببعض أنواع الصداع النصفي أو تناول بعض أدوية النوبات،مثل توبيراميت (توباماكس).


📌حصوات الستروفايت. تتكون حصوات الستروفايت عند حدوث التهابات، مثل التهاب الجهاز البولي. يمكن أن تنمو هذه الحصوات بسرعة وتصبح كبيرة جدًا، وأحيانًا تصاحبها أعراض قليلة أو تحذيرات قليلة.


📌حصوات حمض اليوريك. يمكن أن تتكون حصوات حمض اليوريك عند الأشخاص الذين لا يشربون كميات كافية من السوائل أو الذين يفقدون الكثير من السوائل، والذين يتناولون أطعمة غنية بالبروتين، وأولئك الذين يعانون من النقرس. قد تُزيد بعض العوامل الوراثية أيضًا من خطر حصوات حمض اليوريك.


📌حصوات السيستين. تتكون هذه الحصوات عند الأشخاص الذين يعانون من اضطراب وراثي يجعل الكُلى تفرز الكثير من بعض الأحماض الأمينية (السيستينية)


❇️أعراض الحصوات:

يمكن ألا يصاحب حصوة الكلى أي أعراض إلى أن تتحرك داخل الكلى أو تنتقل إلى الحالب الأنبوب الذي يصل بين الكلى والمثانة. وفقًا لهذه النقطة.


🔴قد تعاني من العلامات والأعراض التالية:

📌ألم شديد في الخاصرة والظهر وتحت الأضلاع

📍ألم يمتد إلى أسفل البطن والمنطقة الأربية

📌ألم يأتي في صورة موجات ومتغير في شدته

📌ألم أثناء التبول

📌تلون البول باللون الوردي أو الأحمر أو البني

📌بول عكر أو كريه الرائحة

📌الغثيان والقيء

📌الحاجة المستمرة للتبول

📌التبول أكثر من المعتاد

📌حمى ورعشة في حالة وجود التهاب

📌تبول كمية صغيرة من البول

📌يمكن أن يتغير الألم الناتج عن حصوة الكلى مثلاً ينتقل إلى منطقة مختلفة أو تزيد شدته وذلك مع تحرك الحصوة عبر المسلك البولي.


❇️مضاعفات الحصوات :

📍الألم أثناء التبول

📍البول الملون الذى بعض الأحيان يحتوى على الدم

📍انقطاع البول والذى يسببه حصى الكلى التى تمنع مجرى البول وتعيق عمل الكلى.


❇️ 🩺تشخيص الحصوات:

✅عادة ما يتم اكتشاف حصوات الكلى "الصامتة"،التي لا تسبب أي أعراض

باستخدام الأشعة السينية. ويتم تشخيص الحصوات لدى الأشخاص الآخرين عندما

يصابون بألم مفاجئ أثناء مرور الحصوة وقد يحتاجون إلى المساعدة الطبية.

✅عندما يوجد دم في بول أحد الأشخاص البيلة الدموية أو عند إصابته بألم مفاجئ

في البطن أو الجانب قد يتم طلب فحوصات  🔴يمكن تشخيص الحصوة بوضوح بإستخدام :

📌الموجات فوق الصوتية

📌الأشعة المقطعية

📌ويتم أيضا إجراء تحليل بول لمعرفة ما إذا كنت مصاب بعدوى في الكلى أم لا


❇️أسباب الإصابه بالحصوات :

عادةً لا يوجد مسبب واحد واضح لتشكّل حصى الكلى إلا أن مجموعة من العوامل قد ترفع خطر الإصابة بحصى الكلى. الرجال معرضون للإصابة بحصى الكلى بشكل أعلى من النساء.

💠سوف يطرح الطبيب المعالج بعض الأسئلة عن تاريخك الطبي الشخصي

والعائلي والغذائي. 💠📍وقد يسأل عن:

📌هل أصبت بأكثر من حصوة بالكلية من قبل؟

📌هل أصيب أي من أفراد عائلتك بالحصوات؟

📌هل أنت مصاب بحالة طبية تزيد من احتمال تعرضك للحصوات، مثل الإسهال

المتكرر أو النقرس أو السكري؟


◀️وأيضا المشاكل التالية لها دور :

☑️النظام الغذائي

☑️انخفاض حجم البول

☑️السمنة

☑️أمراض وجراحات الأمعاء

☑️تناول أدوية معينة

☑️حالات مرضية معيّنة


❇️متى تذهب للطبيب ؟

يجب عليك تحديد موعد مع طبيبك إذا كنت تعاني من أي أعراض أو علامات تستدعي القلق وعدم الراحة بما في ذلك:

⭕️الشعور بالألم الشديد في مختلف الأحوال سواء كنت واقفاً أم جالساً أم مستلقياً على ظهرك.

⭕️ظهور دم في البول.

⭕️الشعور بالألم وعدم التمكن من تمرير البول بسهولة.

⭕️ألم في البطن يصاحبه الشعور بالتقيؤ والغثيان.


❇️🔑العلاج من الحصوات:

هناك العديد من الخيارات المتوافرة لعلاج حصى الكلى، تتراوح بين اتباع أنماط الحياة الصحية إلى تناول العلاجات الدوائية وربما يصل بك الأمر إلى اللجوء للجراحة.


💠يعتمد عالج حصوات الكلى على ما يلي:

✅نوع وحجم الحصوة التي تعاني منها

✅موقع الحصوة

✅مدى سوء الحالة وشدة الألم والأعراض

✅حدوث انسداد في المسالك البولية أو خلل ما في وظائف الكلى

✅الفترة الزمنية التي أصبت خلالها بالأعراض


❇️الوقاية من الحصوات:

أحد أهم أجزاء الوقاية من الإصابة بالحصوات هو معرفة سبب الإصابة. سوف يقوم

الطبيب المعالج بعمل فحوصات لمعرفة سبب تكون الحصوات لديك و بعد معرفة

سبب إصابتك بالحصوات سوف يعطيك نصائح لمساعدتك على إيقاف تكرارها.


❇️كيف يمكنني منع الإصابة بحصوات الكلى؟

أساسيّات الوقاية تتطلّب تقليل فرصة ترسيب الكالسيوم المكون الرئيسي لحوالي 80% من حصوات الكلى وذلك:

🟢تناول كميات كافية من الماء

🟢الحصول على مقدار كافٍ من الكالسيوم من الطعام لا المكملات الغذائية

🟢تفادي تناول الأطعمة الغنية بأملاح الأوكسالات

🟢الحد من تناول البروتينات الحيوانية قدر الإمكان

🟢زيادة شرب عصير اللّيمون يقلّل من فرصة الإصابة بحصوة الكلى، بينما عصير البرتقال لا يؤدّي نفس المهمّة.

🟢زيادة أكل الألياف (مثل الخضار والفواكه) مفيدة لتقليل نسبة الكالسيوم فى البول.


🖌نتمى لكم كل العافية ،،،





ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox