اخر الاخبار

07 ديسمبر 2020

الشهيد طارق أحمد علي عبدالجليل

#ذكرى_ثوره_ديسمبر_المجيده 

#قصه_شهيد 

#إكرام_الشهيد_قصاصه 


الشهيد البطل : طارق احمد علي عبدالجليل




العمر : شاب في مقتبل الأحلام وأبهاها (1997)

الام : نعمات عبدالوهاب عبدالسلام

الاخوة والاخوات : له أخ واحد (طلال) و 3 اخوات (نهال / سماح / اهداء)

السكن : عطبرة - حي الامتداد الشرقي

الدراسة : جامعة وادي النيل - كلية الهندسة - المستوي الخامس - قسم هندسة الانتاج

الهواية : ﺭﻳﺎﺿﻲ ﻭﻻﻋﺐ ﻛﺮﺓ ﻗﺪﻡ ﺑﺪﺃ ﻣﺴﻴﺮﺗﻪ ﺍﻟﻜﺮﻭﻳﺔ ﺑﻨﺎﺩﻱ

ﺍﻟﻮﻓﺎﻕ ﻣﻨﺬ ﺍﻟﺒﺮﺍﻋﻢ ﻭﺗﺪﺭﺝ ﺣﺘﻲ ﻭﺻﻞ ﻣﺮﺣﻠﺔ ﺍﻟﻨﺎﺷﺌﻴﻦ ﻭﺑﺮﺯ ﻧﺠﻤﻪ ﻭﺍﻧﺘﻘﻞ  ﺍﻟﻲ ﻧﺎﺩﻱ ﺍﻟﺸﺮﻗﻲ ﺑﺎﻟﺪﺭﺟﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻴﺔ ﺑﻌﻄﺒﺮﺓ

تاريخ الإصابة : 21 ديسمبر 2018 

مكان الإصابة : عطبرة

تاريخ الإستشهاد : 21 ديسمبر 2018 

مكان الإستشهاد : سوق الحصايا - عطبرة

سبب الإستشهاد : طلق ناري في الرأس من قبل جهاز الامن


#قصه_شهيد

👇


18/12/2018

عطبره.

الوضع كان متازم شديد والبلد فعلا كانت حالته ماشه من كعب لاكعب ...

الكلام دا كلو م حرك حاجه في الشارع الا لمن اتحرك طلاب مدرسه الصناعيه وملو الشوارع هتاف ويمكن اغلبم اليوم داك الاغلبيه اتمسكت واتهددوو ..بس ولا حاجه م اسرت فيههم

تاني يوم 

19/12/2018

كان الحراك الاكبر ممكن اقول اليوم داك عظبره كلها في الشارع

مرقنا من امتحان الساعه 1 من الامتحان ومتحركين علي الداخليه وسمعنا الوضع كاتم شديد والله ناسنا الكانو زعلانين علي الامتحان الناس دي كلها فرحت انو الناس طلعت الشارع

م ف مواصلات وماف اي شي ركبنا مع عمك كبير كدا وصلنا لحدي قريب التقاطع بتاع المينا البري نزلنا هناك وكاان في كميه خياليه من البشر الناس دي كلها مرتكزه في التقاطع بتاع الموتمر الوطني والكجر بضرب فينا بالبنبان لمن خشيت وسط الناس ديل مكان م اتلفت القي لي زول من هندسه الناس دي وصلت هنا بتين!

  كان في حكايه بتاعت كر وفر قريب ال3ساعات مع الكجر لحدي م الناس وصلت دار الموتمر الوطني وحرقتوو والكجر بدو ينسحبوو من المحل وراجعين لوراء ..الناس دي كانت راكزه شديد الاتصاب يرجع وراء ويمشوو مكانو عشره.

.كان معاي( محمد احمد منوفلي) قلت ليهو والله انا تعبت داير اصل الداخليه عشان اغير هدومي ديل ووصفت ليهو شارع نمشي بيهوو فقال لي لا لا الشارع دا كاتم م نمشي بيهو. وانا علي حسب الفتر الفيني قلت ليهو انا ماشي وانا ماشي بالشارع دا قالع قميصي وخاتيهو في راسي ووصلت زقاق ضيق والله من حيث لا ادري الناس ديل لقيتم جمبي ويسوي لي انتو ناس المظاهرات وبدو فيني دق بالخراطيش المهم لقيت لي فرق ومرق منهم وقبال اصل علي الداخليه (صادفنه منزر وترله)  نمشي نشووف الحاصل شنو قلت ليهم نمشي نغير ونجيوفعلا وصلنا الداخليه وغيره ملابسنا الناس سيرت موكب من الداخليه وجينا للكجر بنفس الشارع (شارع الوحده)بوراهم وهم بقو في النص وصلنا لحدي عندهم وتاني هنا كتم شي بمبان وشي خراطيش والناس كلها خشت الحله جووه الناس دي م عندها دين رسم كان بتضرب بمباب جوه بيووت الناس الكلام دا لحدي بعد صلاه المغرب مواصلين علي نفس الحال تلني الناس تعبت وقالو يرجعووو .

رجعنا الداخليه والناس دي كلها فاتحه تلفوناته كل دقيقه نسمع ناس منطقه اتحركوو الفرحه الكانت فينا والله نسنا انو نحنا عندنا امتحانات بنفس الحال.

يوم 20/12/2018

في طلبه كان عندهم امتحان الصباح وناس الساعه 11 المهم بس انو الوضع كان متازم شديد وم ف مواصلات اغلب الطلبه م قدرت تصل لإمتحان والجامعه اعتبرتهم رسوب ..ونحنا في كليه الهندسه كلنا مجتمع برانا من برلووم لحدي خريج الناس دي واحد الناس قالو انو نحنا لازم نقيف علي الموضوع دا ونشوف القرار الحانطلع بيهوو ..... الاجتماع المفترض كان يكون في الداخليه عشان الناس تمرق براي واحد وفعلا الناس اتفقت انو يوم الجمعه الناس تجي الداخليه وتتفق علي الوضع ..

21/12/2018

يوم الجمعه الناس دي اتفقت علي انو تجي بعد الصلاه وتتفق

ومن خلال مناقشات الناس الناس اصلا اتفقو انو نحنا نعتصم عن الامتحانات لحدي م الكليه تشوف حل للطلاب ديل ..

المهم صلاه الجمعه كانت قربت ونحنا بسبب زحمت الحمامات استحمينا متاخرين (انا وناس) جينا خاشين علي الغرفه الشباب كان صلو وجو راجعين برضو في اللحظه ديك جانا (الشهيد طارق ♥ومعاهو عاصم اب شيبه) 

نضحك ونونس اها يا ناس الناس بقيت علي شنو وريناهم انو الناس حتعتصم بس ...

طارق كان بضحك ومره يهظر مع (المثني )مره مع (كدوو )

الناس بتدت تحت تتلمه عشان عاملين موكب وبدت الهتافات

انا صليت ووناس جا عشان يصلي ورائي سمعت 

طارق بيقول:  يا وناس (صلي صلاه موودع ♥)

انا وناس بقينا نضحك.

اها يا ناس نقوم ..

طارق قال :الشارع بس ♥ 

قداام ...

طلعنا وبقنا نهتف ونحنا ماشين علي المينا البري داخل في الريان وصلنا قريب للميناء والضرب بدي بمبان تقيل الناس كل م تتشتت تتجع تاني كان فب تاتشر جيش واقف جمب الطمبه في الجهه الشرقيه للميناء اتجمعنه هناك تاني  جاء تاتشر بتاع جيش تاني وفيهو عمك كبير كدي قعد يتكلم معانه وانو نحنا نرجع ونمشي الداخليه واي حاجه حتتحله (بس وين الناس دي قالت ليهو نحنا في الشارع بس)  المهم عمك مشي ونحنا اتحركنا من مكانه دا تاني وماشين علي حي المطار الموكب حقنا في الاول كان لا يتعدي ال150 نفر بس لحدي م مشنا ولاقينا ثوار حي المطار اي زول طلع من بيتو وانضم لينه (شريف وطلال ) كان بيهتفو ونحنا من طالعين من الداخليه فجاه بدون مقدمات نلقي زول جديد بيهتف كلنا كنا والله مبسوطين شديد انو الناس دي فعلا حست بالحاصل عليها (ومره امشي لمحمد الحبيب ومره امشي للمثني واقول ليهو. ياخ كشف. وراااك ياخ الناس دي م عندها نهايه) ..

لحدي م اتلاقينا بموكب حي المطار عربات الكجر دي جات وبدت تضرب في الناس بمبان والناس دي لسه راكزه وكل مره بالحاله دي قرابته الساعه البمبان دا شغال لحدي م جاء تاتشر بتاع الجيش وتقريبا كان الوالي وناس الكجر في اللحظه دي اختفوو مره واحده ..وتقريبا هو كان متحرك علي بربر ..

المهم وصلنا لحدي تقاطع ابا سعيد. الناس دي كانت هلكانه وتعبانه شديد كنت قريب ل(محمد الحبيب. قال يا ناس بعد دا نمشي نصلي العصر ونشرب لينه كبايه جبنه) ..

وفي اللحظه ديل جات حكايه بتاعت اربعه تاتشرات من جهت السوق الناس كانت مفتكره انو ديل ناس الجيش لانو التاتشرات كانت بتشبه تاتشرات الجيش شديد والناس كانت بتهتف الجيش (معانا وم همانا ) لحدي م قربو للناس وكل زول فيهم طلع بتندقيتو وبدت تضرب في الناس دي الناس دي كل زول كان جاري علي اتجاه انا ومعاي محمد الحبيب كان اندسينا واا۽ طبليه واقفه كدا وجرينا عكس الشارع الجو بيهو وانا جاري لفيت عشان اخش علي الحله لاقاني تاتشر من جوه الحله وقمت. جريت علي الظلط تاني وبقيت محاصر تاتشر في الظلط وتاتشر في الحله وقفت في مكاني في اللحظه ديك كان في زول واقف قصادي والفرق بيناتنه م يقل عن 15متر هو ظهر علي الظلط اشوف الزول دا فجاه وقع علي الارض ودموو ماشي (في اللحظه ديك نهائي م اتخيلت يكون دا طارق) وانا جاري عشان ااشوف الزول دا وقربت ليهو كان معاي نفرين  التاتشر كان جاي علينا وبدي يضرب فينا نار تاني وقمنا جارين (وفي مره كبيره لو م فتحت لينا الباب كان نحنا زاتو انضربنا)  

قعدنا في البيت حكايه بتاعت دقيقتين انا ومعاي النفرين ديل وقلنا نطلع نمشي نشوف الزول الواقع دا طلعنا ومشينا عليهو كان في حاج كبير كدي لقينا وصل قدامنه وقاعد في الارض وماسك فيهو وبيحاول يوقف النزيف في اللحظه ديك هو بقول لينه يا شباب اتشهدو (دا كلو وانا لحدي هسي القدامي دا م عرفتو اانو دا طارق) .

بدينا نتشهد فعلا (طارق كان بيحرك في خشموو كانو كان سامعنا)

وطارق اتشهد ♥

فكنا بنفتش في حاجه عشان نصل بيها المستشفي  في اللحظه ديك لقيت ( مثني واقف جمبي )

قال لي يا حوته :دا طارق يا حوته

قلت ليهو :طارق منوو يا زول دا م طارق

عاين للملابس يا حوته 

انا في اللحظه ديك م وعيت بنفسي كل البتزكروو انو لقيت طلاب هندسه ديل كلهم جمبي وبيبكوو ..

انا م عرفت طارق!!!!

كل البتزكرو انو انا لقيت معاي (محمد الحبيب وعباد )

في ركشه وطارق كان فوق رجلي ودموو ماشي  ومحمد الحبيب جمبي وبيبكي وانا بببكي انا وحبيبو كل مره بنخت راسنا في قلب طارق يارب طارق لا ....

الحمد لله علي م اراد الله

وصلنا تقاطع عباس حصلنا تاتشر بتاع الكجر ونزلونا من الركشه عشان يوصلونا المستشفي كان في (نقيب ولا رائد)  بيبكي ويقول لينا دا الجيش حقكم اها قتل ولدنا الجيش ....

م قدرنا نرد ليهو في اللحظه ديك ..

التاتشر وصلنا المستشفي ونزلنا

ومن وصلنا المستشفي انا م واعي بشي لحدي م لقيت طارق في المشرحه ولقينا هندسه دي كلها هناك والناس دي كلها قاعده وبتبكي..

كل مره بتزكر الموقف دا الوجع الكنا فيهو ..

الحمد لله علي كل حال ...

طارق م اظن كان في زول بيكرهوو ..

من اطيب الناس الممكن تلاقيهم في حياتك وطوالي بيضحك عمرو م لاقاني مكشر ...

انا شفت الوجع في وش اي زول جاء المستشفي ...

الناس الطلعت وشيعت طارق لحدي م وصل مثواها والله االعظيم من اظن شفت ناس بالكميه دي في حياتي   ...

يارب الجنه لطارق ♥ 

مكتوبالك الجنه يا صحبي♥

من شهر 12 ولحدي شهر اربعه كان كل فتره طارق بجيني في المنام ويسالني حقي راح ساي يا حوته .. 

كنت بقوم نص اليل وابكي واقوم اصلي وادعي ليهو ..

م كان بيدي شي ..

في الفتره دي خسرت ناس كتيره في حياتي والحمد لله برضو ربنا بيعوضنا بالاحسن.

الكلام دا كلو كان ممكن اكتبو في ال7 شهور الفاتو ديل

بس كنت حقول لطارق شنو م عارف لو جاء وسالتي تاني. 

كنت كل م اجي اكتب عن الكلام دا بلقي نفسي ببكي .. 

طارق حقك م حيروووح...

يا طارق سامعني ...

حقك م بيرووح والله يا اخوي ...

الحمد لله علي كل حال

اللهم اغفر له وارحمه وادخله فسيح جناتك مع الصدقين والشهداء .

يارب اجمعنا بطارق في الجنه. ♥

االحمد لله علي كل حال 

(صلي صلاه مودع يا وناس )

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Adbox